مدارات

مدارات


 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

  وطن بلا سيادة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اشواق شايشي
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 88
تاريخ التسجيل : 16/06/2010

مُساهمةموضوع: وطن بلا سيادة    9/12/2011, 20:07


أنا السيدة ...
الحاكمة ...و القابضة ...
القاهرة ... و المتسلطة ...
المتجبرة ... و المتكبرة ...
أنا الزعيم المنزوع عقدة التاء
أنا : الخاصرة الخاسرة
أنا المنقوعة في الأفكار العكرة
أنا : السلطة النكرة
-يا سيد الأفكار المتوترة
أنا المجنونة المرفوضة
إليك يا سيد الماضي
يا سيد الحياة القديمة
دعوة الكينونة :
إمبراطورا عند سلطة إمبراطورة ...
بين السكون و الكسرة
لا خلاف عن الخلافة ... ؟
أ تخشاني و أنت الصلب ... ؟
أنا مجرد صلابة ...؟
أ تخشاني و منك أنا الولادة ...
المنجبة ...
المحدثة لعصر الذكورة
أ و لم أصارحك أني : السيدة ...
الحاكمة ... و القايضة
القاهرة ... و المتسلطة ...
المتجبرة ... و المتكبرة ...
أنا الزعيم المنزوع عقدة التاء
أنا الخاصرة ...الخاسرة
إن اللعب في سوق النساء
يحب الحرفة و المحترفة ...
و عدو عدوي يا بعد عمري : صديقي ...
أ و لم أخبرك لا تخشاني
أنا مجرد صلابة ولادة منجبة لعصر الذكورة ...
جرب إعلان سلطتي
أنا من البدء الهيئة الحاكمة
الدعودة المستجابة
أنا منك المستشارة
مني تدخل الجنة أو النار
تواضع يا حبيبات التراب ...يا مضغة ماء ...
يا دائرة الزمن المفقودة الاستعارة
صبرا ... ؟
لا تأخذك الأنفة و العصابة ...
كلنا في عصر كم تعطني عصابة
ذي سياستك المتوارثة ...
قعدت على الكرسي
مرة و مرة ومرارا ...
و تزوجت بعدي : مثنى وثلاثا و رباعا ...
بحثا بين أرحام النساء عن ذكر
يحمل مسيرة القيادة ...
دع عنك الزعامة ...
جرب أن تكون عاريا مثل يوم الولادة ...
أغسل دماغك من سخط الحماقة ...
أقمطك بلعنة وجودك ذكرا
قاصرا عن معنى الفحولة ...
لا زمان أنا فيه للرجولة
كل أنثى اليوم تبحث عن أسباب الخصوبة ...
أمنعك الخروج و أحجبك
أخاف إغتصاب لمستي الحنونة
إعذرني : انا إمرأة أنانية غيورة ...
غدا أثار لك من نزار
ما سجلك في قصائده الثائرة المجنونة
سوى طفلا مدللا على تفاصيل الأنوثة
-عفوا ظلمتك يوما بين شفاهي
وضعتك رشفة قهوة دون سكرة ذئوبة ...
- خولني مجلسك ثانية
أرقيك بين شفاهي
أضعك سيجارة أثرثر غبارها شفقة
لأنها ستكون تحت قدمي سحاقة
" الله غالب " هذا ما أملك في يدي إستطاعة
ماذا ؟ ترد عني و تسمعني في مجلسي القول و الإجابة
تبا لزمن فقد قواعد اللغة
حين أظاف للذكور تاء الانوثة
صفعا و شتما لأب ما عرف صنعة الولادة
إن ما أعجبك الحضور في إمبراطوريتي
إرحل ... إرحل ... إرحل ...
فكرك المستبد ...الدكتاتور في حياتي
مرفوض
كن مرة في الحياة رجلا حرا
إرحل ... و قد جربتك معنى المر المريرا ...
إرحل بكرامة ...
خيرا أن تخرج من سلطتي ذليلا
الى قائمة السابقون : "حرفا مجرورا "
أشواق شايشي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محمد القصبي
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 259
تاريخ التسجيل : 04/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: وطن بلا سيادة    12/3/2012, 22:18

نص مفعم بالاثارة الثورية يتفجر تحفيزا و ضروبا عمقى في جدلية العلاقة بين السلطة و الذكورة و انوثة مبتكرة لادوات تحديث الخصوبة
شكرا على مثل هذا السموق شموخا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وطن بلا سيادة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدارات :: مدارات شعرية :: مدار القصيدة-
انتقل الى: